قافلة خدمات الدعم المالية وغير المالية لفائدة المقاول الذاتي (فاس / مكناس)

ينظم مجلس الجهة فاس مكناس، بشراكة مع مكتب أتيتود كونساي، يوم السبت 4 نونبر 2017 على الساعة الثانية ونصف زوالا ـ بفاس مكناس، المحطة الثالثة لقافلة خدمات الدعم المالي وغير المالي المقدمة لفائدة المقاول الذاتي، حول موضوع “كل ما تودون معرفته حول النظام الجديد للمقاول الذاتي.

ويهدف هذا اللقاء المنعقد تحت رعاية وزارة الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي بشراكة المغرب مقاولات والبريد بنك، إلى أن يكون منصة للتبادل بين المقاولين الذاتيين والفاعلين العموميين والخواص في مجال الدعم المالي وغير المالي.

ويستفيد هذا الحدث، كذلك، من دعم ومساندة الاتحاد من أجل المتوسط، والاتحاد العام لمقاولات المغرب، وبريد المغرب، والمكتب الدولي للشغل، وAPEFE، وولاية ومجلس الجهة فاس مكناس، والمركز الجهوي للاستثمار، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات، والمديرية العامة للضرائب، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، وصندوق الضمان المركزي،ومكتب التكوين المهني،والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، ومجموعة لومتان.وأطلقت هذه القافلة لتكون أقرب من النساء والرجال الفاعلين في إطار نظام المقاول الذاتي بجهة فاس مكناس، من أجل تقديم الدعم والاستشارة لهم. وستكون هذه المناسبة فرصة للتباحث معهم وإرشادهم مجانا من قبلخبراء البريد بنك، الشريك الرسمي لهذه التظاهرة، وأتيتود كونساي، ومسؤولين من المغرب مقاولات، والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والمديرية العامة للضرائب، وصندوق الضمان المركزي، ومكتب التكوين المهني، وغرفة التجارة والصناعة والخدمات، والمركز الجهوي للاستثمار.

ويرمي هذا اللقاء إلى تشخيص وفهم طبيعة الحواجز التي تواجه المرشحين، أو المقاولين المسجلين في هذا النظام، وبالتالي إزاحة هذه العقبات ومساعدتهم في إنجاح مشاريعهم.

وينخرط مجلس الجهة لفاس مكناس,ومكتب أتيتود كونساي وشركائهما تماما في منظومة دعم وخلق المقاولة ومواكبة المقاولين الذاتيين، بحافز تطوير فضاءات التبادل بغية الدفع بمبادرات التفكير الحاملة للأفكار والحلول المبتكرة في ميدان خلق ومواكبة هذه الفئة الجديدة من المقاولات بالمغرب نحو مجالات أرحب.

عن تازا ميديا

شاهد أيضاً

شركة “العربية للطيران -المغرب” .. افتتاح الخط الجوي الداخلي بين فاس وطنجة

أطلقت شركة "العربية للطيران – المغرب" للنقل الجوي منخفض التكلفة، اليوم الخميس 01 نونبر 2018، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *