المستشار البرلماني حميد كوسكوس والخليفة الثالث لرئيس مجلس المستشارين يكشف حقيقة حادث سير تعرض لها بسلا

     ردا على ما جاء بإحدى الصحف الوطنية ليومه الخميس 11 أكتوبر 2018، نفى المستشار البرلماني والخليفة الثالثة لرئيس مجلس المستشارين حميد كوسكوس ما تناقلته هذه اليومية حول حادث سير تعرض له، تحت عنوان” حادثة فرار سيارة البرلمان”، قائلا :”صحيح، الحادث وقع، لكن لم أفر أبدا".

  حميد كوسكوس عضو المجلس البلدي بتازة اوضح أن الخبر مغلوط، ولا أساس له من الصحة، وكل ما في الأمر، أن حادث السير وقع فعلا وسط مدينة سلا، لكن لم أهرب ولم أفكر في ذلك كما أن الأمر لايستدعي الهرب، مضيفا أن الأضرار التي نجمت عن الحادث كانت جد بسيطة، وقد توصل إلى حل ودي مع صاحب السيارة، وفي آخر المطاف حل المشكل.

  الخليفة الثالث لرئيس مجلس المستشارين الذي سيعرف يومه الثلاثاء القادم إنتخاب رئيس ومكتب جديد للمجلس، نبه إلى خطورة توظيف مثل هذه الأخبار العادية والبسيطة التي تحدث يوميا عبر ربوع المملكة، بشكل مغلوط وتهويلها لالشيء سوى لتصفية حسابات “ضيقة”، رغم أن المرحلة يضيف كوسكوس:”تستدعي منا نحن ممثلي الأمة والمواطنين عموما وحتى وسائل الإعلام ، تكاثف الجهود والعمل من أجل النهوض بوضعية بلادنا تحت القيادة  الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس."

عن تازا ميديا

شاهد أيضاً

الحكومة تُقرُ رسمياً إعتماد التوقيت الصيفي طيلة السنة

صادق مجلس الحكومة المنعقد اليوم الجمعة، برئاسة سعد الدين العثماني ، رئيس الحكومة، على مشروع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *